محمد سالم بارمادة
الرئيس هادي .. قائد لا يعرف الخضوع ولا يقبل الانكسار
الساعة 07:50 مساءاً
محمد سالم بارمادة
 
يعلم القاصي والداني إن فخامة الرئيس القائد المشير عبدربه منصور هادي يخوض معركة الشرف والكرامة والتحرير والبناء ضد العصابات الانقلابية الحوثية الإيرانية ومن لف لفهم وسار على نهجهم , ولا يخمرني أدنى شك في إن الرئيس هادي في النهاية سينتصر لكل اليمنيين ولليمن الاتحادي وذلك استناداً إلى القاعدة التاريخية التي تقول بأن البقاء للأصلح ولن تستطيع الفئة الباغية المتمردة الانقلابية الفاشية الدموية ومعها خفافيش الظلام أن تحجب ضوء شمس فخامته . لم يدخر فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي جهداً في سبيل إنهاء انقلاب الانقلابيين , لإدراكه إن هذا الانقلاب لا يمكن قبوله والسكوت عليه وبالتالي تفويت الفرصة على الانقلابيين وأصحاب الأصوات المتطرفة من نشر الجهل والعودة باليمن واليمنيين إلى عصور الإمامة والتخلف , لذا استطاع فخامته بحكمته ورؤيته الثاقبة من إيصال الرسائل إلى كافة المحافل الدولية بخطورة هذا الانقلاب على اليمن والإقليم , ومن اجل هذا , خاض ويخوض فخامته المعارك الكبرى داخل وخارج الوطن . لقد أثبت فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي انه لا يقبل الخضوع ولا يعرف الانكسار, ولا يقبل الاضطهاد والذل ولا التجزئة لهذا الوطن المعطاء , ولم يكسره انقلاب الانقلابيين , ولم يقبل الرضوخ والخضوع والاستسلام للانقلابيين المغتصبين وواجهه بشجاعة نادرة تحديات كبيرة وعديدة فرضت عليه وأبقى على أركان الدولة اليمنية . لم يكتفي فخامة الرئيس هادي بمواجهة انقلاب الانقلابيين فحسب , وإنما عالج ملفات تطبيع الحياة في جميع المحافظات المحررة , فأصدر تعليماته بسرعة تطبيع الحياة في تلك المحافظات وسرعة البث في العديد من المشكلات المرتبطة بحياة المواطن , كما لم يفوته أن يصدر توجيهاته بالبدء في المشروعات الإنسانية والاجتماعية وأعطى لها أولوية قصوى . ومنذُ أن أشعلوها الانقلابيين الحوثيين حرب جاهلية عبثية علي الوطن والمواطن وفخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي يتعامل مع كل ملفات الوطن بصبر وحكمة , ويبذل جهودا جبارة لحلحتها وعلي مختلف الأصعدة , لم يستكين أو يستسلم وأبى أن يرفع شعار أنا ومن بعدي الطوفان , وتصدى للانقلابيين الحوثيين الإيرانيين ووقف في وجه ظلمهم بكل قوة وحسم , وظل الصوت القوي المدافع عن المظلومين والصامدين من أبناء اليمن . أخيراً أقول ... فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي سيسجل التاريخ انك القائد الأكثر صدقاً ووفاء , القائد الذي لا يعرف الخضوع ولا يقبل الانكسار, وأحد القادة التاريخيين لليمن الذي استطاع بكل حكمة وصبر أن يحقق لليمنيين وطنهم الاتحادي الذي اتفقوا عليه في مؤتمر الحوار الوطني , والله من وراء القصد . حفظ الله اليمن وشعبها وقيادتها ممثلة في فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي من كل سوء وجعلها دوما بلد الأمن والاستقرار والازدهار.
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
تفضيلات القراء
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر
مشروع الكيبل البحري
رئيس الوزراء/ د.أحمد عبيد بن دغر
دولة رئيس الوزراء.. سنعود ياعدن