الرئيسية - تقارير وإستطلاعات - هذا هو رئيس الوزراء بن دغر فمن أنتم؟!
هذا هو رئيس الوزراء بن دغر فمن أنتم؟!
الساعة 04:07 مساءاً (الأحرار نت/ وحدة التقارير/ خاص)

في ظل دوامة الخدمات التي تعاني منها العاصمة المؤقتة عدن وما تقوم به الحكومة من جهود من أجل تحسين الخدمات، تتعالى حملات كيدية ضد من يعمل لعدن وسخر اهتمامه ورعايته لها، منذ وصوله إلى عدن..

الدكتور أحمد عبيد بن دغر رئيس الوزراء الرجل الذي يحارب من مختلف الجهات لإفشاله، لأنه رجل العمل والفعل وليس رجل الخطابات، فما قام به خلال الفترة الماضية تعد انجازات تحسب للحكومة في معالجة مختلف الازمات التي تعاني منها عدن والمحافظات المحررة، ولكن من يريدون لعدن أن تظل في هذه الدوامة هم أنفسهم من يحاربون دولته..

اختلاق الازمات واستخدام أبسط حقوق المواطن البسيط عامل ضغط لدفعه للشارع لإقامة اعمال شغب وتخريب، لان ما قام رئيس الوزراء من تحركات ضربت مخططاتهم واهدافهم التي يسعون من خلالها لتحقيق أجندة دولية وخاصة تضمن لهم أكبر قدر من الاسترزاق، من معاناة الشعب الصابر، فتكون استخدام الكهرباء والمياه والمشتقات أسلحة تضرب حياة المواطن..

فاليوم نستعرض أهم مواقف دولة رئيس الوزراء الدكتور بن دغر طيلة الفترة السابقة، من حيث تحركاته على الأرض، وأفعاله التي التمسها المواطن وأشاد بها.. وهي خير دليل لكل المرجفين والذين يطلقون الأسهم الكاذبة على دولته.. حيث من عاش في عدن بعد الحرب وحتى اليوم، سيعرف لماذا نجح دولة رئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر، فالمواطن في عدن أكثر شاهد على الأحداث كيف كانت عدن وكيف أصبحت في عهد بن دغر..

 

أهم مواقف بن دغر

- رئيس الحكومة مند توليه منصبه حرص أن يكون في عدن على الأرض في أواخر مايو تاريخ 26 مايو 2016، لمعالجة مختلف المشاكل التي تعاني منها عدن وأكبر دليل تحسن كهرباء عدن، ناهيك عن بقية الخدمات التي عالجها بكل تفاني واهتمام من أمن ومشتقات ومياه ومرتبات وغيره..

- رئيس الحكومة ليس صاحب خطب، لم يبيع الوهم فقد كان صادق بكل كلمة قالها ترجمت على الارض.. قال سيتم انتظام المرتبات المدنيين وانتظمت وقال سيحل مشكلة المشتقات وفعلا حلت، كما وعد بأن يكون صيف عدن بارد وأوفى بوعده، حين قال يومها " وعدنا يا عدن وها نحن نفي بوعدنا.. فإن لم يكن كل الصيف بارداً فإنه ابتدأ من الأمس أقل حرارة"، فقد أدخل طاقة مستأجرة وطاقة مشتراه وعمل على صيانة المولدات الكهربائية ليزيد عدد الطاقة الكهربائية لعدن..

- رئيس الحكومة سارع في دفع عجلة التنمية في عدن وبقية المناطق المحررة دون استثناء من خلال تكتيف اجتماعات مجلس الوزراء واقرار مشاريع تنموية مختلفة، فقد اعطى اهتماما كبير لعدن لأنها أكثر المحافظات التي عانت والتي تدفع الثمن دائما ولأنها أيضا العاصمة المؤقتة اليوم..

- بن دغر اهتم بتطوير اهم مشروع استثماري وخدمي في مجال الاتصالات وهو الكابل البحري الذي ينقل خدمات الانترنت والاتصالات الدولية من أجل تحسين مستوى الخدمة على مستوى اليمن..

- رئيس الحكومة بن دغر لم يتأخر لحظة عن حل أي مشاكل طارئة في عدن وخاصة في فترة غيابه حين سافر لمشاورات في العاصمة الرياض قال " سنعود يا عدن، نحن لم نغادرك حتى نعود إليك، سنعيد الاستقرار للكهرباء والخدمات، وسنصرف المرتبات للمدنيين والعسكريين قبل العيد، وسنكون معكم في السراء والضراء، ولن نيأس، أو نستكين، كما لن تقهرنا الصعاب ونرجو تعاون الجميع قبل فوات الأوان "، واوفى بوعده بل كان واول الواصلين إلى عدن قبل العيد بيوم..

- رئيس الحكومة فتح بابه لكل مظلوم ومن لديه شكوى وعمل مكتب لتلقي الشكاوى ولم يرد محتاج لجئ له..

- رئيس الحكومة سعى لإيجاد روافد اقتصادية بعد ما نهب الانقلابيين أغلبية ايرادات الدولة التي تقدر بحوالي 70%، وسارع باهتمام بالغرفة التجارية في عدن والميناء والجمارك، وإعادة تأهيل مشاريع انتاجية كمصافي عدن التي تضررت بحرب الحوثي على عدن والذي اهم مصادر الدخل الوطني، كما اعادة تأهيل مشاريع خدماتية كمحطة الحسوة الكهربائية..

- بن دغر أقام عدة مشاريع خاصة بالأشغال والطرق سواء كان في العاصمة عدن او في بقية المحافظات المحررة كحضرموت وابين وغيرها..

- بن دغر حين زادت حدة مشكلة الكوليرا أعلن حالة الطوارئ في القطاع الصحي وأشرف بنفسه على المتابعة للحد من انتشاره وتوفير العناية اللازمة للمرضى في العديد من المحافظات وأولها عدن..

- بن دغر أثناء تدهور العملة اجتمع بقطاع المالي وأقام اجتماع مع مدراء البنوك والمصارف للوقوف عن المشكلة ووجود معالجات..

- رئيس الحكومة يباشر بنفسه كل الأمور والمشاريع التنموية وقبله كان بنفسه يباشر اصلاح كهرباء عدن..

- بن دغر تلمس مواجع لحج والضالع واهمال المهرة وسقطرى وتعز وشبوة وأنصف حضرموت وأهل الوادي.. وقَبل راس المسن في المخا وحضن أطفال عدن..

- بن دغر تولى منصبه في ابرايل2016 وكانت عدن في دوامة الفوضة والدمار وانتشلها وأقام مشاريع الطرقات لتصل إلى أبين ولحج معيدا لهم الاستقرار..

- بن دغر احتفل بعيد الاضحى بين أبناء عدن وشاركهم فرحتهم في الأماكن العامة كساحل أبين وحديقة فان سيتي وواساهم في أحزانهم وصلى معهم الجمعة في مسجد أبان..

- بن دغر اعطى اهتمامه ايضا لمتنفسات عدن ودشن بالعمل بكورنيش صيره في الخليج الامامي لعدن..

- في عهد بن دغر انتظمت المرتبات الموظفين وأصبح الموظف يستلم مرتبه كل اخر شهر.. وخصوصا في عدن.

ولكن الحقيقة أن المخربين لم يسمحوا لتحسن الخدمات ان تبقى وتستمر، فخلال سفر دولة رئيس الوزراء إلى الرياض للمشاورات مع فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي، تدخل عدن في دوامة الازمات القاتلة في أهم الخدمات الكهرباء والمياه والمشتقات، وتعالي أصوات المواطنين من الحصار الخانق، وذلك لتحميل الحكومة تخريبهم، في حين الدكتور بن دغر يعمل بصمت لإرجاع الخدمات في ظل غيابه..

إذا هي حقيقة بخروج دولته من عدن تخرج عدن عن الخدمة وبجوده تظل الخدمات متوفرة في كل شيء، لأن أيدي الشر لا تجروا على مواجهة دولته أو الظهور في وجوده، فهو مخطط مكشوف وواضح ما يقومون به..

وتساءل مراقبين هل بغياب رئيس الحكومة عن العاصمة عدن يستطيع اعداء الوطن تحقيق ما حققه بن دغر؟؟ وهل يستطيعوا حل مشكلة الكهرباء وتوفير المشتقات وحل مشكلة الطلاب المبتعثين والامن وغيرها من المشاكل؟؟؟

وأضافوا ما حققه بن دغر لم يستطيع أحد من قبل تحقيقه ولن يستطيع، فالواجب والحب الوطن والمواطن كانت أهم مقومات العمل لدولته للنجاح بمختلف المجالات.

ووجهوا نصيحة للجميع أن يكفوا عن مهاجمة الحكومة ويدعوها تعمل للبناء والتعمير بل يدعموها ويكونوا سند لها للمضي نحو دولة اليمن الاتحادية.

واخيراً، لابد على المواطن ان لا ينجر خلف أخبار كاذبة وكيدية هدفها الإساءة لليد التي تبني عدن وتعمل على استقرارها ولابد أن يوجد وعي مجتمعي واعلامي ومن قبل الناشطين في شبكات التواصل الاجتماعي لما يجري ويحدث، وأن دولة رئيس الوزراء الدكتور احمد عبيد بن دغر يعمل وفق توجيهات فخامة الرئيس عبده ربه منصور هادي رئيس الجمهورية، راعي الوطن والمواطن والذي يعمل من اجل الخروج باليمن إلى بر الامان...

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
تفضيلات القراء
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر
رئيس الوزراء/ د.أحمد عبيد بن دغر
دولة رئيس الوزراء.. سنعود ياعدن
دولة رئيس الوزراء.. سنعود ياعدن