الرئيسية - محليات - إدانات عربية ودولية للهجوم الإرهابي الحوثي على مطار أبها
إدانات عربية ودولية للهجوم الإرهابي الحوثي على مطار أبها
الساعة 10:05 مساءاً (الأحرار نت/ متابعات خاصة)

أدان اليمن بأشد العبارات استهداف ميليشيات الحوثي مطار أبها الدولي، الذي أسفر عن وفاة مقيم وإصابة 21 مدنياً.

وأكدت وزارة الخارجية اليمنية عبر بيان، أن «الاستمرار في هذه العمليات الإرهابية التي تتعمد استهداف المدنيين والمنشآت المدنية يمثل انتهاكًا سافرًا لكل الأعراف والقوانين الدولية لاسيما القانون الدولي الإنساني».

وأشار البيان الذي نقلته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، إلى أن هذا العمل الإرهابي يعكس مدى تأثير النفوذ الإيراني على الميليشيات الحوثية ويثبت عدم جدية الحوثيين في السلام.

ودعت وزارة الخارجية اليمنية، المجتمع الدولي ومجلس الأمن لإدانة الهجوم وتحمل مسؤوليتهم بإلزام الحوثيين بتنفيذ القرارات الدولية بما يكفل إنهاء الانقلاب واستعادة الدولة وفقًا للمرجعيات المتفق عليها والحفاظ على الاستقرار والأمن والسلام في المنطقة.

كما أدانت دولة الإمارات بشدة الهجوم الإرهابي الذي استهدف مطار أبها الدولي. واستنكرت وزارة الخارجية والتعاون الدولي بشدة هذا العمل الإرهابي، الذي يخالف كافة القوانين والأعراف الدولية، وعدته دليلًا جديدًا على التوجهات العدائية والإرهابية لميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران وسعيها إلى تقويض الأمن والاستقرار في المنطقة.

وجددت تضامن الإمارات الكامل مع السعودية ووقوفها مع الرياض في صف واحد ضد كل تهديد لأمن واستقرار المملكة، ودعمها كافة الإجراءات في مواجهة التطرف والإرهاب الحوثي، ووقوفها إلى جانبها في كل ما تتخذه من إجراءات لحفظ أمنها وسلامة مواطنيها والمقيمين على أراضيها.

وأكد البيان أن أمن دولة الإمارات العربية المتحدة وأمن المملكة العربية السعودية كل لا يتجزأ وأن أي تهديد أو خطر يواجه المملكة تعده الدولة تهديدًا لمنظومة الأمن والاستقرار في الإمارات. وأعربت الوزارة عن خالص تعازيها لأهالي وذوي الضحية وتمنياتها بالشفاء العاجل لجميع المصابين جراء هذا العمل الإرهابي.

وأدانت مملكة البحرين بشدة الهجوم الإرهابي، وأعربت وزارة الخارجية البحرينية - وفقًا لما ذكرته وكالة أنباء البحرين - عن خالص تعازيها لأهالي الضحية وتمنياتها بالشفاء العاجل لجميع المصابين جراء هذا العمل الإرهابي الذي يخالف كافة القوانين والأعراف الدولية، مجددة موقف مملكة البحرين الثابت الذي يقف في صف واحد مع السعودية ضد كل من يحاول استهداف مصالحها وأمنها واستقرارها، وتأييدها التام في كل ما تتخذه من إجراءات لحماية أمن واستقرار أراضيها، ودعم جهودها الدؤوبة الرامية إلى القضاء على العنف والتطرف والإرهاب بكافه صوره وأشكاله. وأكدت على ضرورة اضطلاع المجتمع الدولي بمسؤولياته في التصدي لممارسات إيران ومختلف الجماعات الإرهابية التي تدعمها ووقف هذه الهجمات الإرهابية المتكررة التي تهدد أمن واستقرار المنطقة برمتها.

كما أدانت جمهورية مصر العربية بأشد العبارات حادث استهداف ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران مطار أبها الدولي.

وأكدت مصر - في بيان صادر عن وزارة الخارجية - على وقوف مصر حكومةً وشعبًا إلى جانب حكومة وشعب المملكة العربية السعودية الشقيقة في اتخاذ الإجراءات اللازمة للحفاظ على أمن واستقرار السعودية ضد مثل تلك المحاولات اليائسة للنيل منها.

من ناحيتها، أعربت دولة الكويت عن إدانتها واستنكارها الشديدين للهجوم الذي استهدف مطار أبها الدولي وأودى بحياة شخص وإصابة 21 مدنيًا.

وأكدت وزارة الخارجية الكويتية أن هذا العمل الإرهابي الذي استهدف مطارًا مدنيًا يعد انتهاكًا صارخًا للقوانين والأعراف الدولية وتصعيدًا خطيرًا يهدد الأمن والاستقرار في المنطقة، إضافة إلى تقويض فرص إحلال السلام فيها. وشددت على وقوف دولة الكويت إلى جانب المملكة العربية السعودية الشقيقة وتأييدها التام في كل ما تتخذه من إجراءات للحفاظ على أمنها واستقرارها. وأعربت عن خالص التعازي وصادق المواساة لأسرة الضحية، والشفاء العاجل للمصابين، سائلةً الله العلي القدير أن يحفظ المملكة العربية السعودية وشعبها الشقيق من كل مكروه.

كما أدان الأمين العام لمجلس التعاون الدكتور عبداللطيف الزياني الهجوم الإرهابي على مطار أبها الدولي، ووصفه بأنه جريمة إرهابية جبانة تنتهك القوانين والمواثيق الدولية وتعرض حياة المدنيين لخطر جسيم.

ودعا الأمين العام المجتمع الدولي إلى إدانة استمرار جماعة الحوثي في إطلاق القذائف الصاروخية والطائرات المسيرة على المناطق الآهلة بالسكان والمنشآت المدنية في المملكة العربية السعودية، معرباً عن تعازيه لذوي الفقيد في هذا الاعتداء الغاشم، متمنياً للجرحى الشفاء العاجل.

من جانبه، عبّر سفير الولايات المتحدة لدى السعودية جون أبي زيد، عن إدانة بلاده بأشد العبارات الهجوم الجبان الذي استهدف مطار أبها. وقال السفير إن استهداف المطار «هجوم جبان وشنيع ضد مدنيين»، مقدماً التعازي لأسر ضحايا الهجوم، وتمنياته بالشفاء للمصابين.  

ونددت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي بالهجوم الإرهابي على مطار أبها، ووصفته بـ«الطائش والجبان».

وأدان رئيس البرلمان العربي الدكتور مشعل السلمي الهجوم الإرهابي الجبان الذي استهدف مطار أبها الدولي، وأكد أن «تعمد ميليشيا الحوثي الإمعان في الاستهداف المتكرر للمدنيين والمنشآت المدنية والحيوية في المملكة بالصواريخ البالستية والطائرات المسيرة، يؤكد أنها جماعة إرهابية ترتكب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية وتنتهك بشكل صارخ القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني الأمر الذي يستوجب تصنيفها كجماعة إرهابية وهو ما طالب به البرلمان العربي في قراره الصادر في 19 يونيو (حزيران) الجاري».

وأكد رئيس البرلمان العربي على ضرورة اضطلاع مجلس الأمن الدولي بمسؤولياته في التصدي لممارسات هذه الجماعة الإرهابية ووقف هذه الهجمات الإرهابية المتكررة التي تستهدف عن عمد المدنيين وسلامة الطيران المدني وتهدد الأمن والسلم والاستقرار في المنطقة والعالم.

وجدد الدكتور السلمي التأكيد على تضامن البرلمان العربي التام مع المملكة العربية السعودية ووقوفه معها في كل ما تتخذه من إجراءات لحماية أمنها واستقرارها وسلامة مواطنيها.

كما أدانت الحكومة الأردنية اليوم بأشد العبارات استهداف ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران لمطار أبها الدولي.

وشدد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الأردنية السفير سفيان القضاة على أن أي استهداف لأمن المملكة العربية السعودية هو استهداف لأمن الأردن والمنطقة بكاملها، مؤكدًا أن عمّان تؤيد جميع الإجراءات التي تتخذها المملكة للحفاظ على أمنها والتصدي للإرهاب بكل صوره وأشكاله، معبرًا في الوقت نفسه عن صادق التعازي لذوي المتوفى والتمنيات للمصابين بالشفاء العاجل.

وأدانت جمهورية ‎جيبوتي بشدة الاعتداء الآثم الذي استهدف مواقف سيارات ‎في مطار أبها، معتبرة هذا العدوان المستمر على المطارات والمواقع المدنية إرهابا تمارسه المليشيات الانقلابية في اليمن على أراضي ‎المملكة مما يستدعي موقفا دوليا حازما لذلك.

كما تدعم جمهورية ‎جيبوتي ‎المملكة العربية السعودية الشقيقة بكل قوة في ما تتخذه من إجراءات مشروعة للحد من هذا العدوان والدفاع عن أراضيها ومواطنيها والمقيمين فيها بما في ذلك الحفاظ على أمن وسلامة مقدسات المسلمين في أرض الحرمين الشريفين.

كما أدانت جمهورية أفغانستان الإسلامية الهجوم الإرهابي الذي استهدف مطار أبها الدولي ، من قبل مليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران.

وطالبت جمهورية أفغانستان الإسلامية، المجتمع الدولي بردع الميليشيات الحوثية والتصدي لعملياتها التخريبية المتكررة وقتلهم المدنيين في مخالفات واضحة للقانون الدولي لحقوق الإنسان الذي يجرّم استهداف المدنيين والمنشآت المدنية التي تعد جريمة حرب ، كما تدعو المولى عز وجل أن يتقبل الشهيد ويتغمده بواسع رحمته ويمنّ على المصابين بالشفاء العاجل.

وكان هجوم إرهابي بطائرة حوثية مسيرة استهدف مواقف سيارات بمطار أبها في السعودية، أسفر عن «استشهاد» مقيم من الجنسية السورية، وإصابة 21 مدنياً من جنسيات مختلفة، 13 من الجنسية السعودية، و4 من الجنسية الهندية، و2 من الجنسية المصرية، و2 من الجنسية البنغلاديشية، ومن بين المصابين 3 نساء (مصرية وسعوديتان)، وكذلك طفلان من الجنسية الهندية، وقد تم نقل جميع الحالات إلى المستشفى لتلقي العلاج جراء الإصابات، غادر منهم 3 المستشفى، ولا تزال 18 حالة تتلقى العلاج، من بينها 13 حالة إصاباتهم طفيفة، و3 حالات متوسطة، وحالتان حرجتان، كما تضرر أحد المطاعم الموجودة بالمطار (مطعم ماكدونالدز) بتهشم الزجاج، وتضررت 18 مركبة بالإضافة لبعض الأضرار المادية البسيطة.

يذكر أن قوات الدفاع الجوي السعودي، أسقطت الثلاثاء الماضي طائرتين مسيرتين أطلقتهما ميليشيات الحوثي باتجاه السعودية.

هذا واستهدفت ميليشيات الحوثي مطار أبها في بداية الشهر الجاري، حيث سقط مقذوف حوثي بصالة القدوم بمطار أبها الدولي. وأدى المقذوف إلى إصابة 26 شخصاً مدنياً من المسافرين ومن جنسيات مختلفة.

فيما طالب مجلس الأمن الدولي بمحاسبة منفذي ومخططي وممولي الهجمات على السعودية.

وقال مجلس الأمن في بيان: «نتعاطف مع ضحايا الهجوم على مطار أبها ومع السلطات السعودية»، مديناً الهجوم بأشد العبارات.

واعتبر المجلس الهجوم على مطار أبها أنه «ينتهك القانون الدولي ويهدد الأمن والسلم الدوليين».

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
تفضيلات القراء
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر
بحضور رئيس الوزراء.. إنفوجرافيك
انفوجراف من مقابلة رئيس الوزراء مع قناة اليمن الرسمية
انفوجراف لأهم مؤشرات نتائج أداء الحكومة خلال الربع الأخير من العام 2018م
انفوجراف اليمن